اقلام MVRمقالات

شعارنا: صحة بلا أخطاء

أقدمت وزارة الداخلية في الآونة الأخيرة بإطلاق حملة وطن بلا مخالف وذلك لما يعود للمصلحة العامة للوطن والمواطن حددت الخطأ وبدأت الوزارة بحملتها والجميع يساند ، من هنا نقترح فكرة لوزارة الصحة أن تعزم على إتخاذ الخطوة بعنوان  ” صحة بلا أخطاء “ وذلك لما يساهم في الجودة الطبية والمساهمة الإجتماعية والإنسانية من جميع الإدارات والكوادر الصحية في محاربة الخطأ الطبي والصحي ، فيجب على كل فرد من منطلق ديني وإنساني ووطني أن يعمل جاهداً في إصلاح مايمكن إصلاحه في القول او الفعل ، “الرؤية الوطنية 2030” أتت بالإصلاحات المهنية والإدارية بشكل قوي جداً فيما يجعل جميع القطاعات تقفز إلى الأمام نحو التطوير ، وإن تحدثنا عن التطوير نأمل أن يبدأ بالمناطق والقرى النائية لإجتثاث الفساد الذي أورث اليأس في تطور الصحة لدى الكثير وخاصة أهالي القرى النائية بعيدة عن الرقابة بشكل عام بما فيها المستوصفات أو المراكز الصحية لأنها نائية ، أمّا المناطق الإدارية والكبيرة تبقى الأكثر جودة من غيرها لقربها من الرقابة رغم الأخطاء .

فـالصحة بحاجة لمختصين بهذا المجال في كل مستشفى ، هناك أمور يحتاجها المريض قد لايعرفها أو قد يطلب بعض الأدوية بناءً على تجربة مريض سابق لذلك الدواء ، فالاعراض تتشابه والعلاج مختلف
وهناك حقوق وواجبات على الجميع وزارة الصحة والمريض والمسؤول نحتاج إلى توعية المريض والطبيب على حدٍ سواء بها ، لكي يكون العمل اكثر انضباط وشبه خالي من الأخطاء .

نقترح إضافة أيقونة أو استبيان يلخص المشكلة (تعليق – شكوى – نقص) أو ماشابه  في موقع وزارة الصحة تحمل اسم كل مستشفى او مركز صحي هدفها تسليط الضوء على الخلل ويعالجه وذلك تحت مظلة وزارة الصحة وهي الجهه التي تتخذ الاجراء بعيداً عن تدخل ادارة المستشفيات ، ونحتاج أيضاً الى سَن عقوبات رادعة وحوافز مشجعة وتشكيل آليات لجودة الرقابة الجهات الصحية والأطباء والطبيبات الذين لديهم جرأة بإجراء العمليات الجراحية والتي قد لايحتاجها المريض ، يجب حسم هذه المسألة من مختصين بالخطأ الطبي وكيفية إثبات حقوق المريض وضمان عدم تعرضه لإهمال او أخطاء طبية ، حيث أن هناك إحصائيات قبل 6 اشهر في ارتفاع عدد الأخطاء الطبية بنسبة 37‎%‎  خلال الخمس سنوات الماضية حسب صحيفة الوطن.
وهذه النسبة مخيفة جداً

نأمل أن تكون هذه الإقتراحات ووجهة النظر تحت عناية وزارة الصحة.

بواسطة
كتبه فيصل بن سعيد الشراري - الباحث والأخصائي في الانحراف والجريمة 0507851753
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق