مفخرة

«فيس بوك» تستقطب السعودية سمر السلطان كمستشارة

الأحساء – MVR

حققت فتاة من الأحساء حلمها بالعمل في أكبر شركات التقنية «فيس بوك» بعد إصرارها وطموحها للدراسة والعمل حتى تحقق مبتغاها، ورفضها المستمر للفشل.

فبعدما تخرجت سمر عبدالمحسن السلطان في جامعة الملك فيصل بالأحساء انضمت لبرنامج الابتعاث، حيث ذهبت لدراسة الماجستير في أمريكا عام 2012 في مدينة بيركلي؛ لرغبتها في الدراسة بأفضل جامعات العالم للعمل في أكبر شركات التقنية، فدرست اللغة الإنجليزية، لكن لم يكتب لها ان تواصل الابتعاث بسبب عدم حصولها على القبول في أي جامعة، ما اضطرها للرجوع إلى المملكة وقطعت عنها البعثة.

وعن طبيعة عملها أشارت السلطان الى أنها تعمل مسؤولة عن تقديم استشارات للشركات المتوسطة والصغيرة القابله للنماء حيث تتواصل مع هذه الشركات لتوضح لهم كيف يمكنهم استخدام خدمات الفيس بوك والانستغرام لتسويق منتجاتهم وتنمية الشركة مثل الاعلانات وطريقة استهداف الزبائن ونوعية الزبائن فهي تساعد لتنمية الشركات عن طريق الاستشارة لتصبح شركة كبرى من ثم يستلمها قسم آخر، إضافة لعملها في تطوير منتجات الفيس بوك من خلال القسم الهندسي للشركة حيث يتم تطوير المنتجات مع ما يتناسب واحتياج السوق وحلول تناسب السوق والعملاء .

المصدر
اليوم
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق