مفخرة

من هو جيمس الدوسري ؟!

 

أسماء الأحمدي – MVR

عندما وجد نادي الطلبة السعوديين في كاردف صعوبة في إيجاد مبنى لدراسة أطفالهم ظل البحث جاري إلى أن وجدوا مبنى جيمس الذي رحب بمجرد سماعه بـ طلبة سعوديين حيث قال:”إني أحبكم من محبة محمد الدوسري (أبو نورة)” وفي الحال تم كتابة عقد الإيجار من غير شروط لمدة شهرين من غير المطالبة بأي تكاليف
فمن هو ذا محمد الدوسري الذي زرع حبه في قلب جيمس ؟

يقول جيمس : أن محمد ليس مجرد صديق هو أخ ففي بداية إنشائي لمعهد اللغات ساعدني وأتى بأفكار رائعة ومبتكرة لجذب الطلبة السعوديين وغيرهم فمن خلال تواصلي الدائم معه تعلمت منه الكثير الأدب وإحترام الثقافات تعلمت العادات السعودية من ترابط وإخاء.
فمن خلال تواجدي والسفر معه لحضور المباريات وجدت أني عثرت على شخص يشبهني في كيفية التعامل مع الأشخاص منفتح ومخطط للمستقبل .

عزيزي الطالب السعودي هو النافذة حتى يرى الناس فيها وطنك ودينك فإن أحسنت الصورة في ملبسك وتصرفاتك تعكس صورة لبلدك تلك التي يبقى أثرها على المدى الطويل

ويضيف جيمس :يوجد في المعهد أكثر من ٥٠ جنسية تأتي لتعلم الإنجليزية خلال العام ولكن الطلبة السعوديين هم الأقرب لقلبي وأملك الكثير من الأصدقاء منهم لنفتاحهم مقارنة بالجنسيات الأخرى التي تنتظر دائمًا رد الجميل.

قصة الدوسري من الدقيقة ٧:١٣ إلى ١٩:٠٠

فـ عندما سألنا عن محمد الدوسري وجدناه خريج من بريطانيا حصل على الماجستير في الموارد البشرية وله الكثير من الأعمال التطوعية عام 2012م وقد عاد للوطن  ولكن بقى أثره الطيب إلى الآن في قلب جيمس الدوسري الذي يحب أن يكنّه بلقب صاحبه.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق